أسير الثلج

$7.00

السعر بدون ضريبة : $7.00

النوع : كتب
حالة التوفر : متوفر

إضافة لرغباتي إضافة لرغباتي Remove from wish list
اضافة للمقارنة اضافة للمقارنة Remove from Compare

أتظن يا يوسف، أني كنت سأجد الحياة هنا؟، هي الوهم الذي تأتي به أطياف الشوق والحرمان، تجعلنا نمنِّي النفس بالمستحيل، نخدعها؛ كي تبقى حالة الشوق حاضرة ومتوثبة، كل الأشياء هنا بأسمائها وأشكالها فقط، لكن معانيها سقطت في مكان ما. ابحث عن المعاني يا ولدي، ستجدها هناك، ربَّما في خيمة تبيت على ضوء القمر، تسمع همس الضحكات من خلف جدارها، ذلك هو السَّمر، السَّمر الصاخب في الحانات هنا، محض وقت يمر؛ ليُقتل على عتبات السكارى، هناك في وجه باسمٍ قرب عين الماء، ترى الشمس خجلى من حبيبة راحت تسقي؛ كي يمر من حبيبها طيف مع نسمة المساء، ذلك هو الحب الذي يولد، فيسمو بصاحبه إلى سماوات جديدة، يداعب الحبيب غيمة ويشكلها كما يشاء، فيما يعيد الكون تشكيل قلبه كما يشاء الحب، الحب هنا محض صراخ وأنين حامض يتلوى؛ بحثأ عن نقطة صدق، فتندفق حياة منتنة تبهت في غياهبها كل الألوان، ويصير الثلج رماداً قاتماً.  

ابحث يا ولدي عن معنى الأشياء هناك، ستجدها في دفء لا تخشى عليه انتقاص ولا غياب، لا تجافيك هناك المعاني، هي حاضرة ما دام حضورك معها بقلب دافئ، هنا، تشعر ببرد الأسماء حين تفيق ليلاً كطفل أفاق لتوه، فرأى كل الوجوه غريبة، كذلك كل شيء من حوله غريب، فتملَّكه الخوف، هناك يا ولدي، وجه مضيء لصبية غادرت خدرها؛ لتلقى نسمة فجر، فأدارت يدها تجمع خصلات شعرها كذيل مهرة عربية، تخطو إلى عين الماء، فيضج الحصى من شوق وعتاب، تغيب الشمس هناك، وتشرق رهناً لبسمة ثغر ذي لون ملائكي هنا، وجه الثلج امرأة كئيبة وباردة كبرودة حجرة خاوية، وبسمة من مطاط تتشكل برتابة موقوتة وفق توقيت المال والأضواء، هناك يا ولدي، أنت أصل الأشياء، وهنا نحن زيادة بشرية فائضة، وجدنا متسعاً لنا؛ لأننا سقطنا في الفجوة بين قطبين تنافرا، فأحدثا ذلك المتسع المشدود والموتور بينهما، عد إلى هناك يا ولدي، ربما تجدني في شجرة برتقال تتوسط فناء الدار.

الكتاب
المقاس 14*20
عدد الصفحات 208
تأليف كمال صبح
تجليد غلاف عادي
الناشر مكتبة سمير منصور للطباعة والنشر والتوزيع
الكود ISBN 978_9950_04_315_2
كتابة تعليق
انتبه: لم يتم تفعيل اكواد HTML !